التحضير لعملية الحقن المجهري، أولى خطوات رحلتك إلى الإنجاب

بواسطة | يونيو 27, 2024

الحقن المجهري تقنية طبية متطورة توفر الفرصة لعلاج حالات العقم، وتساعد على حدوث الحمل، وتعتمد على حَقن حيوان منوي واحد مباشرة في البويضة الناضجة باستخدام إبرة دقيقة تحت إشراف الطبيب.

ويُعد التحضير الجيد لعملية الحقن المجهري خطوة أساسية لنجاحها، إذ يُؤثر ذلك في جودة البويضات والحيوانات المنوية المُستخدمة في عملية التخصيب، وبالتالي يساعد على زيادة فرص الحمل.

وسنتعرف في هذا المقال إلى خطوات التحضير لعملية الحقن المجهري بالتفصيل.

للحجز والاستعلام في مركز الدكتور محمد والي

    خطوات التحضير لعملية الحقن المجهري

    للحصول على النتائج المرجوة من عملية الحقن المجهري، يجب اتباع الخطوات التالية:

    إجراء الفحوصات الطبية

    الخطوة الأولى في التحضير لعملية الحقن المجهري هي إجراء الفحوصات الطبية اللازمة، وتشمل هذه الفحوصات تحليلًا شاملًا للحالة الصحية لكلا الزوجين، عبر:

    • إجراء الفحوصات الهرمونية.
    • تحليل السائل المنوي.
    • تصوير الرحم بالموجات فوق الصوتية، للتأكد من عدم وجود أي مشكلات تعيق نجاح العملية.

    تحفيز التبويض

    بعد فحص حالة الزوجة، يحقنها الطبيب ببعض الهرمونات المحفزة للمبيض لاستخراج عدد كافي من البويضات، ثم تبدأ مرحلة المراقبة فخلال الأسبوع الأول يجري الطبيب فحصًا بالموجات الصوتية لمتابعة نمو البويضات، وفي الأسبوع الثاني يصف هرمونات تحفز نضج البويضات.

    إضافة لذلك يجب اتباع بعض الإرشادات، ومنها:

    • يُنصح بالراحة لمدّة يومٍ أو يومين.
    • عدم ممارسة الرياضة الشاقة أو أي نشاط بدني مُجهد قبل العملية.
    • تجنب التدخين إذ يُمكن أن يُؤثر سلبًا في النُطف.
    • اتباع نظامٍ غذائي غني بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة، مع تقليل تناول الأطعمة المُصنّعة والدهون المشبّعة.
    • شرب الكثير من الماء للحفاظ على ترطيب الجسم وتحسين تدفق الدم.
    • الحصول على قسط من النوم إذ يساعد ذلك على تحسين وظائف الجسم بصورة عامة.

    إن الخضوع لخطوات التحضير لعملية الحقن المجهري أمر بسيط لكنه في غاية الأهمية، فدونه قد تبوء العملية بالفشل وتتحطم آمال الزوجين في الإنجاب.

    اضغط هنا لقراءة المزيد حول رحلة الأمل: الحركة بعد عملية الحقن المجهري

    ما بعد التحضير لعملية الحقن المجهري | خطوات الإجراء

    بعد التحضير لعملية الحقن المجهري، يستهل الطبيب في إجراء خطوات العملية، والتي تتضمن:

    سحب البويضات

    تُسحب البويضات الناضجة عن طريق المهبل بالتخدير الموضعي بعد حوالي 36 ساعة من تحفيزها، وتوضع في حضانات خاصة بحفظ وتجميد البويضات لتجهيزها للتخصيب.

    سحب السائل المنوي

    يسحب الطبيب عينة السائل المنوي عن طريق الاستمناء، وإذا كان الزوج يعاني من قلة عدد الحيوانات المنوية أو انسداد القناة الدافقة ويعجز عن القذف فسوف يحصل الطبيب على العينة من الخصية مباشرة.

    التخصيب

    تُجهز الحيوانات المنوية داخل معامل خاصة عن طريق ما يسمى بعملية الطرد المركزي، وفيها تُفصل الحيوانات المنوية الحية عن الميتة ثم يُلتقط حيوان منوي واحد حي بإبرة غاية في الدقة ويُحقن مباشرة في البويضة للتأكد من تخصيبها.

    نقل البويضة المخصبة

    بعد تخصيب البويضة توضع في حضانات خاصة لمدة ٤ أو ٥ أيام ومتابعة نموها حتى تتطور وتبدأ في النمو، بعدها يزرع الطبيب الجنين داخل رحم الأم عن طريق أنبوب دقيق يمر في عنق الرحم.

    اضغط هنا لقراءة المزيد حول الأكلات المفيدة بعد عملية الحقن المجهري | رحلة نحو حمل صحي

    متى يثبت الحمل بعد زرع الأجنة في الرحم؟

    يثبت الحمل عادة بعد زرع الأجنة في الرحم في فترة تتراوح ما بين ١٠ و١٤ يومًا، ويوصي الطبيب بإجراء اختبار الحمل في الموعد المحدد حتى يمكن تحديد مستوى هرمون الحمل (HCG) في الدم والتوثق من حدوث الحمل.

    اضغط هنا لقراءة المزيد حول اسباب عدم نجاح عملية الحقن المجهري

    ما نسبة نجاح الحقن المجهري؟

    تختلف نسبة نجاح الحقن المجهري طبقًا للعديد من العوامل، ومنها:

    • جودة الحيوانات المنوية والبويضات المستخدمة في عملية الحقن المجهري.
    • عمر الزوجة، فكلما كان عمرها صغيرًا، زادت نسب نجاح عملية الحقن المجهري.
    • طبيعة المشكلات في بطانة الرحم إذ لو كانت تمنع انغراس الأجنة المتكونة فسوف تقلل نسبة النجاح.
    • جودة الأجنة المخصبة في أثناء نقلها إلى الرحم.

    وفي النهاية، يمكن القول إن التحضير لعملية الحقن المجهري خطوة حاسمة في رحلة العلاج من العقم وزيادة فرص الحمل، لذا لا داعي للتهاون فيها حتى يتحقق حلم الأمومة والأبوة بإذن الله.

    تعرف على المزيد من المواضيع حول:

    للحجز والاستعلام في مركز الدكتور محمد والي

      0 تعليق

      إرسال تعليق

      لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

      مقالات متعلقة